الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

مجتمع



مقارنة بمستواها خلال سنة 2018:

نسبة التضخم تستقر مع نهاية سنة 2019 في حدود 6،1


استقرت نسبة التضخم الى حدود 6،1% خلال شهر ديسمبر المنقضي بعد ان كانت في حدود 6،3%في شهر نوفمبر و 6،5% خلال شهر اكتوبر 2019 وذلك حسب ما كشف عنه المعهد الوطني للاحصاء.

وقد شهدت نسبة التضخم نسقا تنازليا منذ بداية سنة 2019 من 7،1% خلال شهر جانفي الى حدود 6،5% خلال جويلية 2019 تبعه استقرار في مستوى 6،7%خلال شهري اوت و سبتمبر 2019 لتنتهي سنة 2019 نسبة التضخم في حدود 6،1% خلال شهر ديسمبر علما و ان معدل نسبة التضخم لكامل سنة 2019 استقر في حدود 6،7% مقارنة بسنة 2018 حيث كان في مستوى 7.3٪.

و يعزى هذا الاستقرار في نسبة التضخم حسب المعهد الوطني الى تراجع وتيرة ارتفاع اسعار المواد الغذائية خلال شهر ديسمبر الى مستوى 5،8% بعد ان كانت في حدود 6،3% خلال الشهر المنقضي و يعود ذلك بالاساس الى ارتفاع اسعار اللحوم بنسبة 9،1% و اسعار مشتقات الحليب و البيض بنسبة 7،3% مع التراجع المسجل في اسعار الزيوت الغذائية بنسبة 6،9% مقارنة بشهر ديسمبر 2018.

و بخصوص اسعار المواد المصنعة و الخدمات فقد عرفت ارتفاعا بنسبة 7،7% بحساب الانزلاق السنوي و يعود ذلك بالاساس الى ارتفاع اسعار مواد صيانة المنزل و مواد التنظيف بنسبة 10،2% و ارتفاع اسعار مواد البناء بنسبة 7،9% اما اسعار الخدمات فقد ارتفعت بنسبة 4،6% ويعزى ذلك الى ارتفاع اسعار خدمات الصحة بنسبة 9،4% و اسعار الايجارات بنسبة 5،3% مقابل استقرار اسعار الخدمات العمومية طيلة السنة.

و في المقابل سجل التضخم الضمني و تضخم المواد المؤطرة ارتفاعا بنسبة 6،6% مقابل 6،7% خلال شهر نوفمبر و 6،8% خلال شهر اكتوبر 2019.

و شهدت اسعار المواد الحرة ارتفاعا بنسبة 6،4% باحتساب الانزلاق السنوي مقابل 5،2% بالنسبة للمواد المؤطرة مع العلم ان نسبة الانزلاق السنوي للمواد الحرة قد بلغت 6،5% مقابل 2،3% بالنسبة للمواد الغذائية المؤطرة.

 


راضية قريصيعة