الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

مجتمع



شركة نقل تونس تجابه الطلبات المتزايدة على النقل بتونس الكبرى:

قريبا اعلان طلب العروض المتعلق باقتناء 18 قطارا للخط تونس المرسى


 

الصحافة اليوم:

ينتظر أن تعلن شركة نقل تونس عن طلب العروض الأولي المتعلق بمشروع اقتناء 18 عربة قطار لخط تونس البحرية المرسى خلال شهر نوفمبر المقبل لاقتناء عربات ثنائية الاتجاه وتصل طاقة استيعابها الى 400 مسافر مع سرعة قصوى محددة بـ 100 كلم في الساعة، وستتخلى الشركة نهائيا في ما بعد عن القطارات المستغلة حاليا والتي بلغ عمرها 41 سنة و11 شهرا في موفى سنة 2019 حيث أصبحت هذه العربات تؤثر سلبا على نسبة الجاهزية الى جانب عدم توفر قطع الغيار في السوق.

وسيساهم هذا المشروع في تحسين نسبة جاهزية الأسطول من ٪73 حاليا الى ٪90 بما يساهم في تحسين العرض وتحسين جودة الخدمات وظروف النقل والتقليص من كلفة الاستغلال التي تزايدت مع تقادم الأسطول الحالي، وتبلغ الكلفة الجملية للمشروع 90 مليون أورو كتمويل مشترك بين البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية والبنك الأوروبي للاستثمار، وذلك في صيغة قروض مباشرة لشركة النقل بتونس بضمان الدولة مع الحصول على هبات لتمويل الدراسات والمساعدات الفنية بما يقارب 2 مليون أورو.

تدعيم أسطول الحافلات

وتواصل الشركة حاليا تدعيم أسطول حافلاتها، حيث بعد تسلّمها في الأشهر الأخيرة لـ 97 حافلة عادية جديدة وتسلمها مؤخرا 30 حافلة مزدوجة جديدة، تسلمت أيضا هذا الأسبوع 25 حافلة مزدوجة أخرى.

وتصل طاقة استيعاب الحافلة المزدوجة التي يناهز ثمنها 470 ألف دينار ٪1،7 من طاقة استيعاب الحافلة العادية، وتتميز الحافلات المزدوجة الجديدة بتوفر 3 كاميرات مراقبة وقمرة سياقة مستقلة ونظام إعلام إلكتروني «رقم الخط والوجهة» علاوة على نظام تهوئة أوتوماتيكي ونظام تنوير داخلي مقتصد.

وتدخل هذه الحافلات في اطار صفقة اقتناء 494 حافلة (عدد الحافلات المزدوجة 277 وعدد الحافلات العادية 217) تسلمت الشركة منها الى غاية اليوم 180 حافلة عادية و50 حافلة مزدوجة في انتظار تسلّم 10 حافلات أخرى في الأيام القادمة ويتضمن باقي برنامج الصفقة اقتناء 97 حافلة عادية و152 حافلة مزدوجة، ويتم استغلال عدد من الحافلات الجديدة على المحاور الرئيسية للشبكة والخطوط التي تشهد تزايدا في طلبات التنقل ممّا يساهم في تقليص الاكتظاظ وتحسين نوعية الخدمات.

تطبيقة «وصّلني»

وبلغ عدد عمليات التنزيل لتطبيقة «وصّلني» منذ انطلاق العمل بها يوم 12 سبتمبر الجاري أكثر من 15 ألفا بالنسبة إلى مستعملي الهواتف المحمولة باعتماد نظام الأندرويد و750 بالنسبة للهواتف المعتمدة لنظام «إيوس»، وتعدّ هذه التطبيقة وسيلة افتراضية مجانية وضعتها الشركة لفائدة حرفائها وتمكنّهم من تتبّع خطوط الحافلات والمترو والخط تونس البحرية المرسى.

كما تتوفّر هذه التطبيقة التي تم احداثها بمجهودات ذاتية من الشركة في 03 لغات (العربية والفرنسية والانقليزية) وتمكّن الحريف من معرفة المدّة المتبقية لوصول الحافلة أو المترو أو القطار الى المحطة التي ينتظر بها علاوة على معرفة مسالك الخطوط والمحطات الموجودة بها. كما تمكن من التعرّف على تسعيرة التذاكر المعتمدة وتقديم الملاحظات بخصوص المعطيات التي توفّرها التطبيقة حتى يتم تطويرها نحو النجاعة وتلافي النقائص.

تجدر الإشارة الى أن البرمجة الرئيسية سجّلت أكثر من 217 خطّ عادي للحافلات و168 خط مدرسي وجامعي و65 خطّا تعاقديا مع مؤسسات وشركات عمومية وخاصّة، ويبلغ عدد السفرات اليومية للخطوط العادية والمدرسية والجامعية والتعاقدية حوالي 9500 سفرة الى جانب 1230 سفرة على خطوط النقل الحديدي من مترو خفيف وقطارات تونس البحرية المرسى.

 


مصباح الجدي