الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

مجتمع



في دراسة للمعهد الوطني للاستهلاك

100 مليون دينار سنويا قيمة تبذير الخبز


الصحافة اليوم : الخبز مادة اساسية في حياة المستهلك التونسي وهي مادة تعرف اقبالا فائقا خلال شهر الصيام بمفعول التنوع والتعدد على مستوى الشكل والمكونات والنكهات مما يضاعف من شهوات المستهلك ويثير فيه الرغبة في الاكل والتلذذ بهذه المنتوجات الخاصة برمضان.

هذه الخصوصية كانت موضوع دراسة ومتابعة دقيقة من طرف المعهد الوطني للاستهلاك موفى الشهر الماضي وتحديدا بعد استيفاء النصف الاول من شهر الصيام حيث بينت ان المعدل السنوي لاستهلاك الفرد من الخبز يصل الى 74 كيلوغراما وأنّ استهلاك الخبز خلال شهر رمضان يرتفع بنسبة 25 بالمائة مقارنة ببقية أشهر السنة.


بعد تحجيره منذ أشهر

الانتصاب الفوضوي في قلب العاصمة يعود بقوة!

الصحافة اليوم : تشهد شوارع وأنهج العاصمة خاصة على مستوى شارع شارل ديغول منذ منطلق هذه الأيام العشرة الأواخر من شهر رمضان حركة ازدحام شديدة أمام المحلات التجارية التي فتحت أبوابها للعموم منذ النصف الثاني من الشهر الكريم وذلك استعدادا لعيد الفطر ولتمكين الحرفاء من اقتناء لوازم العيد مبكرا.

فهذا الازدحام لم يكن عاديا بالمرة ولم ينتج عن حالة من الاقبال على هذه المحلات انما هو ناتج في حقيقة الأمر عن العودة القوية للانتصاب الفوضوي الذي تمّ تحجيره منذ فترة وهو ما خلق حالة من الفوضى العارمة التي تسببت في تعطيل حركة سير المارة وفي اختناق هذه الأماكن التي غصّت بشتى أنواع السلع المقلدة من ملابس وأحذية ولعب أطفال مجهولة المصدر رهانها الوحيد لكسب ثقة المستهلك حتى يقبل على اقتنائها هو أسعارها الزهيدة التي جعلتها في مقام المنافس الشرس للسلع الأصلية. فقد كنا نعتقد أنّ هذه الفوضى تم القضاء عليها نهائيا بفضل مجهودات جهاز الشرطة البلدية وأجهزة المراقبة الصحية التي قامت بعديد الحملات لتنظيف هذه الشوارع وتمكين تجار السلع «المهربة» من أماكن خاصة بهم لكن على ما يبدو فإنّ هذه الجهود ذهبت كلها هباء والدليل هو هذه العودة الملفتة للنظر للبضائع المقلدة التي تشكل تهديدا حقيقيا لصحة وسلامة المستهلك التونسي الذي أصبح يضطر في أحيان كثيرة للإقبال عليها هروبا من جنون أسعار الماركات.


وزير الشؤون الدينية في ندوة صحفية:

10982 حاج ... والسعر 11.710ألف دينار

الصحافة اليوم : كشف أمس وزير الشؤون الدينية أحمد عظوم خلال ندوة صحفية عن تسعيرة الحج لموسم 2018 والتي حددت بـ 11،710 الف دينار للفرد الواحد.

وبيّن الوزير أنّ الترفيع فيها جاء نتيجة عدة عوامل أبرزها الأداءات الجديدة الموظفة بالبقاع المقدسة والتي شملت نسبة 5 بالمائة كأداء على القيمة المضافة على جميع الخدمات المسداة بالبقاع و5 بالمائة كرسوم بلدية موظفة على السكن اضافة الى تطور سعر الصرف خلال الأربع سنوات الأخيرة حيث سجل سعر صرف الدينار التونسي انخفاضا متواصلا مقارنة بسعر الريال السعودي.

عين على المجتمع
ظاهرة مفزعة في تونس

215 ألف طفل يعملون في مهن خطيرة!!


الصحافة اليوم: كشف شهر رمضان لهذه السنة عن التفاقم المفزع لظاهرة التسوّل خاصة في صفوف الأطفال حيث عرفت شوارع العاصمة منذ اليوم الأول للصيام ظهورا مكثفا للمتسولين المتجولين في وسائل النقل المفترشين للأرصفة والمنتشرين هنا وهناك بين ثنايا الطرقات في مشهد مؤلم يجعلنا نطرح أكثر من سؤال عن مصائر هؤلاء القصّر الذين وقعوا ضحايا لشبكات التسوّل التي تنشط منذ سنوات في المجتمع دون وضع حدّ لها وأكثر من سؤال آخر حول جدوى السياسة الاجتماعية المعتمدة لمكافحة الفقر وظواهر المتاجرة بالأطفال.

فقد تبين من وراء هذه المشاهد المزرية أن هؤلاء الأطفال كان من الأجدر أن يكونوا في المدرسة وأن المفارقة كبيرة جدّا بين ما تحقق من مكاسب تشريعية وقانونية لفائدة الأطفال وبين الواقع وما يستبطنه المجتمع من حالات تشرد وضياع واستغلال جنسي واقتصادي لهذه الفئة العمرية الهشة التي ما تزال بحاجة كبيرة لرعاية الدولة على جميع المستويات.


الجامعة العامة للتعليم العالي تعلن:

اضـــراب بـعــض الأســاتــــذة لا يـــمــــثــلـــــنا

الصحافة اليوم: أكد لـ«الصحافة اليوم» حسين بوجرة كاتب عام الجامعة العامة للتعليم العالي والبحث العلمي ان امتحانات طلبة التعليم العالي في بعض الولايات التونسية أنجزت بنجاح وبنسبة ٪87 وأن عملية الاضراب من قبل بعض الاساتذة لا يمثل الجامعة العامة للتعليم العالي.

ويتمحور تصريح بوجرة حول بلاغ وزارة التعليم العالي والبحث العلي الموجه الى المدرسين الجامعيين بالمؤسسات المعنية بتعطل الامتحانات والذي مفاده ان الوزارة تدعو المدرسين الذين امتنعوا عن تقديم الامتحانات أو ايداع الاعداد الى التحلي بروح المسؤولية والمهنية ومراعاة مصلحة الطلبة،وانه ايضا بإمكان الاساتذة تجنب استصدار قرارات «ايقاف مرتب اثر عمل غير منجز» في شأنهم وذلك في أجل اقصاه 7 جوان 2018، اذ انه يستحيل تقنيا التراجع عن تنفيذ القرار بعد هذا التاريخ حسب البلاغ وقد أَضَافَ بُوجرّة ان نص هذا البلاغ لا ينطبق على «مناضلي» الجامعة العامة للتعليم العالي باعتبارهم يتخذون أشكالا نضالية حسب القَانوُنْ وغير مُضْربين عن العمل ويشرفون على الامتحانات في مختلف الجامعات التونسية كما ان مختلف المنضوين تحت الجامعة العامة للتعليم العالي يقومون بجولة بمختلف هذه الجامعات حتى يتم في القريب العاجل تقييم وتحديد نسبة مدى نجاح انجاز هذه الامتحانات.


اتحاد الأساتذة الجامعيين في ندوة صحفية

الإضراب متواصل...

الصحافة اليوم: أكد نجم الدين جويدة رئيس اتحاد الأساتذة الجامعيين الباحثين التونسيين «إجابة» خلال ندوة صحفية أمس أن الاتحاد سيمضي في تنفيذ إضرابه الذي كان انطلق منذ شهر جانفي 2018 محمّلا سلطة الإشراف المسؤولية في إفشال المسار التفاوضي.

كما أفاد جويدة أن الاتحاد سيواصل التمسك بمطالبه التي تهدف على حدّ تعبيره الى انقاذ الجامعة العمومية من الإنهيار وذلك عبر مواصلة المسار التفاوضي الذي سيفتح من جديد بعد فشله بتنظيم جلسة غدا مع سلطة الإشراف مؤكدا أن نقابته مستعدة لرفع الإضراب فورا فقط في حالة تقديم الحكومة التونسية لتعهدات رسمية تخص الترفيع في ميزانية وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ابتداء من سنة 2019 بشكل مجدول يضمن فتح خطط الإنتداب للدكاترة الشبان ويحسن ظروف البحث العلمي وينهي الحيف المسلط على الجامعيين فيما يخص سلم التأجير مقارنة بشهائدهم العلمية.


في ندوة صحفية لوزير التربية:

إجراءات جديدة للحدّ من الغش في الباكالوريا وعقوبات صارمة..


الصحافة اليوم: أعلن وزير التربية حاتم بن سالم عن اجراءات جديدة تتعلق بامتحان بالباكالوريا للسنة الجارية، وذلك خلال لقاء اعلامي عقده صباح أمس الاثنين بمقر الوزارة، تم خلاله تقديم مختلف الأرقام والاجراءات الجديدة الخاصة بالامتحانات الوطنية.

وأكد الوزير أنه من بين الاجراءات المتخذة للحد من ظاهرة الغش، تحجير اصطحاب أي جهاز الكتروني الى مركز الامتحان ماعدا الآلة الحاسبة التي يجب ان تكون مؤشرة من قبل المعهد العمومي بالنسبة الى تلاميذ المعاهد العمومية ومركز الاختبارات الكتابية بالنسبة الى تلاميذ المعاهد الخاصة والمترشحين بصفة فردية، وتعتبر كل مخالفة من هذه المخالفات محاولة غشّ ، وكل ارتكاب للغش او محاولة الغش بما في ذلك اصطحاب أي جهاز الكتروني او وسيلة اتصال الى مركز الاختبارات او سوء سلوك او تعطيل السير العادي من قبل المترشح يعرضه لعدة عقوبات حسب المخالفة ومنها الغاء الامتحان وتحجير الترسيم في امتحان الباكالوريا لمدة تتراوح بين سنة وخمس سنوات والرفت النهائي من جميع المؤسسات التعليمية العمومية (بالنسبة الى مترشحي المعاهد العمومية).

عرض النتائج 15 إلى 21 من أصل 73

< السابقة

1

2

3

4

5

6

7

التالية >