الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

مجتمع



لتأمين النّقل خلال عطلة عيد الفطر:

سفرات إضافية وتراخيص إستثنائية لشركات النقل و«اللواج»

«الصحافة اليوم»: لتعزيز الخدمات لتأمين سفر المواطنين خلال عطلة عيد الفطر أعلنت وزارة النقل أنها قررت الترخيص خلال الفترة الممتدة بين 13 و18 جوان الجاري لكل الشركات الجهوية للنقل والشركة الوطنية للنقل بين المدن لنقل المسافرين وتأمين سفرات اضافية خارج شبكة خطوطها انطلاقا من محطات نقل المسافرين طبقا لنظام العمل المعمول به في المحطة مع الترخيص لسيارات الأجرة «لواج» بصفة استثنائية للقيام بسفرات على كامل تراب الجمهورية دون التقيّد بمنطقة الجولان المنصوص عليها ببطاقة الاستغلال مع احترام نظام العمل بالمحطات.


على أبواب عيد الفطر

ارتفعت .. أسعار الملابس... والحلويات


«الصحافة اليوم» : سجلت الأسعار خلال هذه الفترة السابقة لعيد الفطر ارتفاعا كبيرا خاصة في ما يتعلق بالملابس وحلويات العيد. فقد كشفت المنظمة التونسية لإرشاد المستهلك من خلال بحث انجزته في الغرض أنّ أسعار ملابس عيد الفطر سجلت إرتفاعا بنسبة تتراوح بين 20 و25 بالمائة.

وسجّلت أسعار حلويات العيد ارتفاعا تراوح بين 10 و15 بالمائة.

وأكد في نفس السياق لطفي الرياحي رئيس المنظمة أنّ الأسعار القصوى للباس متكون من قطعتين وحذاء لطفل يتراوح عمره بين 5 و9 سنوات تصل إلى 282 دينار و298 دينار بالنسبة إلى طفل عمره يتراوح عمره بين 10 و14 سنة.


تختتم اليوم وتعلن نتائجها يوم 24 جوان

امتحانات الباكالوريا.. بين الارتياح والتذمّر

الصحافة اليوم تختتم اليوم الاربعاء الدورة الرئيسية لامتحان الباكالوريا والتي انطلقت يوم 06 جوان الجاري وينتظر ان يتم الاعلان الرسمي عن النتائج يوم 24 من نفس الشهر على ان تنطلق دورة المراقبة يوم 26 وتختتم يوم 29 جوان الجاري.

وفي مجمل انطباعات التلاميذ ممن استطلعنا آراءهم خلال الأيام المنقضية وخاصة فيما يتعلق باختبارات المواد الاساسية فان اغلبهم أشار الى وجود صعوبات عكس الانتظارات سيما في الفلسفة لشعبة الاداب والرياضيات لشعبة الرياضيات وعلوم الحياة والارض لنفس الشعبة وأكد عدد من التلاميذ انهم سجلوا نوعا من الارتياح فحسب في أغلب المواد الاختيارية النفسية والمواد التي تكون ضواربها واحد باستثناء المواد الرئيسية التي تذمرت منها مختلف الشعب.


مثلت نقطة سوداء في امتحانات هذه السنة

3 تلميذات حرمن من اجتياز مادة الفلسفة

يمثل اليوم موعد اخر امتحانات الباكالوريا في دورتها الرئيسية لسنة 2018. ولن حملت هذه الدورة في بعض جوانبها العديد من الايجابيات على مستوى العديد من الاجراءات الجديدة على غرار منع وسائل الغش في الباكالوريا ورقمنة وسائل نقل الامتحانات الى مختلف الجهات الا ان هناك جانبا اخر بدا أكثر سلبية في هذه الدورة بل مثل النقطة «السوداء» التي كثر حولها الحديث والمتمثلة في منع ثلاث تلميذات من اجتياز اختبار الفلسفة بامتحان الباكالوريا.


في الأسابيع الثلاثة الأولى من شهر رمضان :

185 حادث مرور... 48 قتيلا.. و266 جريح

«الصحافة اليوم» : أكّدت الجمعية التونسية للوقاية من حوادث الطرقات على انخفاض حوادث الطرقات خلال العشرين يوما الاولى من شهر رمضان مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي حيث انخفض عدد القتلى من حوادث المرور بـ 27 قتيلا وعدد الجرحى بـ 217 جريح وعدد حوادث المرور بـ 146 حادث.

وأشارت الى أنّ الجهات الرسمية التي تتعاون معها في مجال التوعية والتحسيس سجّلت خلال العشرين يوما الأولى من شهر رمضان 185 حادث مرور نتج عنها 48 قتيلا و266 جريح، في حين تمّ خلال العشرين يوما الأولى من شهر «رمضان 2017» وقوع 331 حادث مرور نتج عنها 75 قتيلا و483 جريح.


رئيس نقابة الفلاحين لـ «الصحافة اليوم»:

عدم مراجعة سعر الحليب عند الانتاج... يضرب منظومة الألبان في الصميم

قال رئيس النقابة التونسية للفلاحين كريم داود لـ «الصحافة اليوم» أن منظومة الحليب لم تعد تحتمل المماطلة في ما يتعلّق بمراجعة سعر الحليب عند الإنتاج بـ 200 مليم تماشيا مع حقيقة الأسعار.

وحسب داود فإن المشكل الأساسي يكمن في أن الإدارة لم تعط أية أهميّة لتحذيرات النقابة التي إنطلقت منذ سنة 2016 والتي تؤكد على تشتت منظومة الحليب حيث إتخذت تدابير لا تفي بالحاجة لمواكبة كلفة الإنتاج لدى المربي الذي بدوره لم يعد يتحمّل الوضع السائد، وبالتالي فإن نقابة الفلاحين تطالب، حسب محدثنا، وأكثر من ذي قبل بوضع استراتيجية واضحة المعالم وذلك لضمان ديمومة الإنتاج وبهذا يتوقف توريد اللحوم المجمّدة والمبردة المخصصّة للنزل والمطاعم بالإضافة إلى أن هذه المنظومة تفرض على السلط المعنية الجدّية في مقاومة مشكل تهريب الابقار للقطر الجزائري والذي إنجرّ عنه توريد الألبان في ظروف إقتصادية حرجة مع ندرة العملة الصعبة.


في انتظار أن تضع مجلة الجماعات المحلية استراتيجيتها:

أي برنامـــــج بيئـــي للموســـم الصيفــــي؟

لا يختلف اثنان حول امكانية حصول فراغ أو بعض الاضطرابات على مستوى عمل البلديات في ما يتعلق بالنظافة والاستعدادات للموسم الصيفي الحالي لاسيما وأننا في انتظار أن تأخذ المجالس المنتخبة أماكنها ومهامها وتعمل وفق قانون مجلة الجماعات المحلية وهذه الفترة الصعبة يمكن أن تكون لها العديد من الانعكاسات السلبية على البيئة لاسيما وأن هناك تخوفا من عودة مظاهر «تكدس» الفضلات وهجمات «الناموس» التي شهدها التونسي في فترة ما بعد ثورة 14 جانفي والتي ما تزال بعض مظاهرها قائمة الذات الى يومنا هذا في بعض المناطق التونسية.

عرض النتائج 8 إلى 14 من أصل 77

< السابقة

1

2

3

4

5

6

7

التالية >