الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

مجتمع



الهجرة غير النظامية خلال أربع سنوات :

13546مهاجر وعدد القُصر في ازدياد كبير


كشف تقرير قدمه صباح أمس الجمعة المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية ان عدد المهاجرين التونسيين الوافدين للسواحل الايطالية بلغ 13546 مهاجر خلال الاربع سنوات الاخيرة 2015_2018 بمعدل اعمار قدر بـ21سنة منهم 1028 قاصر دون مرافق و 120 قاصر مصحوبين بمرافق و 138امراة وهي ارقام تؤكد مدى تنامي هذه الموجات و بشكل تصاعدي ملفت للانتباه خاصة في ما يتعلق بارتفاع عدد القصر دون مرافق. وتم خلال هذه السنوات احباط 13158 محاولة اجتياز حدود خلسة .كما بينت آخر ارقام الهجرة ان عدد المهاجرين الذين اوقفوا على السواحل الايطالية بلغ 6151 اما عدد المهاجرين المودعين بمراكز الايقاف بلغ 5498 مهاجر وبلغ عدد المرحّلين خلال الثلاث سنوات الاخيرة 4385 شخص.

وأكد فؤاد الغربالي الباحث في علم الاجتماع خلال تقديمه للبحث الذي قام به خلال شهري جويلية واوت 2018 في كل من مدن الرديف وقليبية وصفاقس وتونس العاصمة ان الهجرة غير النظامية يساهم فيها عدة فاعلين اولهم المحيط العائلي اذ تشجع عديد العائلات ابناءها على الهجرة اضافة الى المهربين والوسطاء الذين يقومون بالتخطيط وتنفيذ عملية الحرقة التي تعد بدورها بالنسبة اليهم مصدرا للرزق .


كاتب عام مساعد الجامعة العامة للتعليم الثانوي:

الاعتصامات متواصلة أيام العطلة... ونحو مزيد من التصعيد

الصحافة اليوم: أكد فخري الصميطي الكاتب العام المساعد للجامعة العامة للتعليم الثانوي ان الاعتصامات داخل المندوبيات الجهوية للتربية ستتواصل حتى خلال العطلة القادمة التي تنطلق يوم 17 ديسمبر 2018، مشيرا الى انه من المنتظر ان تنبثق عن الهيئة الادارية للجامعة العامة للتعليم الثانوي المنتظر انعقادها قريبا قرارات تصعيدية.

وأضاف الصميطي ان الحلول هي في مفاوضات جدية مشيرا الى ان كل جلسة تفاوض انعقدت مؤخرا هي رجوع الى الوراء على حد تعبيره.

هذا وقد أصدرت الجامعة العامة للتعليم الثانوي امس بلاغا حول تراتيب تواصل الاعتصام والاعداد للهيئة الادارية، وتشكيل ورشات عمل بمقرات الاعتصام لتنظيم تنقل المدرسات والمدرسين واعداد اللافتات والشعارات.


إثر إضراب فجئي لسواق نقل المحروقات

نفاد مخزون المحروقات في محطات التوزيع بعدّة جهات

الصحافة اليوم - شهدت مختلف محطات الوقود تعطلا في التزود بالمحروقات بسبب اضراب فجئي لسواق شاحنات نقل المحروقات، فيما أكدت الغرفة الوطنية النقابية لنقل المواد الخطرة التابعة لاتحاد الصناعة والتجارة أن السواق قاموا بغلق مناطق التزود في كل من رادس والصخيرة وأعلنوا دخولهم في اضراب فجئي ومطالبهم غير واضحة.

وعلمت «الصحافة اليوم» من مصدر مسؤول بوزارة النقل أنّ اضراب السواق غير مهيكل من طرف نقابي ويأتي على خلفية اشكاليات شغلية مع مؤجريهم لا علاقة للوزارة بها، وأنّ تدخّل هذه الأخيرة يأتي من منطلق مسؤوليتها في ضمان تزويد السوق بالمحروقات وتسهيل حياة المواطنين..حيث تم التحاور معهم في الليلة الفاصلة بين الخميس والجمعة وتمّ التوصل إلى حلول إستأنفوا إثرها نشاط نقل المحروقات.ويطالب السواق المضربون بتغيير تصنيفهم وادراجهم ضمن الاتفاقية البترولية في مجال الأجور والشؤون المهنية عوضا عن الإتفاقية المتعلقة بالنقل..


فيما يعتبره مهنيون سبيلا للتهرّب الجبائي والغش :

الغرفة النقابية الوطنية لتجّار المصوغ تصرّ على تحرير القطاع

يطالب تجار المصوغ في تونس التابعون للغرفة النقابية الوطنية لتجار المصوغ المنضوية تحت الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية رئاسة الحكومة بالاسراع في النظر في مشروع قانون تحرير قطاع المصوغ الذي تقدمت به الغرفة والأخذ بعين الاعتبار كل المقترحات المضمنة في المشروع من اهل المهنة مؤكدة على ضرورة الاعتراف بالذهب غير الحامل للطابع والذهب الذي فقد الطابع بمرور الوقت.

وأكد حاتم بن يوسف رئيس الغرفة لـ«الصحافة اليوم» على ضرورة تحرير قطاع الذهب باعتبار ان 85 بالمائة من الذهب التونسي غير حامل للطابع.

واضاف ان القانون عدد 17 للمالية الصادر سنة 2005 تم اعداده دون التشاور مع اهل المهنة والقطاع قائلا ان القانون الذي اعدته الادارة وخبراء الاقتصاد تسبب في حلول الكارثة وارتباك في المهنة وفي صفوف المهنيين حيث سجن ثلاثة مديرين عامين وحرفيون وتجار وهو ما وصفه بن يوسف بالقانون الزجري.

في عدسة «الصحافة اليوم»
التسمّم الغذائي:

المراقبة عاجزة أمام فنون الغش


الصحافة اليوم: اعداد نورة عثماني

عادة ما تقترن مسألة التسمم الغذائي في بلادنا بولائم الاعراس و النجاحات الى نحو ذلك من المناسبات الاحتفالية التي تقام في المحيط العائلي و مع تطور نمط الحياة و ما رافقه من تغير في السلوكيات الغذائية للمواطن التونسي الذي اصبح منفتحا بشكل مبالغ فيه من جهة اقباله على المأكولات السريعة خارج المنزل التي تعرض امامه باشكال متنوعة و مغرية كثيرا للمعدة اصبحت امكانية الاصابة بالتسمم اكثر ملاءمة للحدوث خاصة مع التفاقم الكبير في عدد المحلات المخصصة لبيع هذه النوعية من الماكولات و التي تدور حولها نقاط استفهام كبيرة في علاقة بالجودة الصحية لما تقدمه من اطباق و بمكوناتها و طرق الحفظ و السلامة.

ومع ما تشهده بلادنا من اوضاع اقتصادية و معيشية صعبة بات الابتكار في الغش و التلاعب بصحة المستهلك طريقا سهلا للمستكرشين من اصحاب الذمم الرخيصة يعبئون من ورائه اموالا طائلة مستغلين في ذلك الفرص الملائمة لذلك كالمناسبات و الاعياد التي تكثر فيها لهفة التونسي و من بينها الاحتفال براس السنة الميلادية الذي اوشك على الابواب و الذي ينطلق الاعداد له من قبل هؤلاء المستكرشين من الان و حتى قبل ذلك من خلال صنع المرطبات و حفظها في اماكن لا تستجيب لادنى مقومات السلامة حتى يتم ترويجها وقت الذروة على انها حديثة الصنع.


التنمية المستدامة في بلادنا

نحو وضع خطط إنمائية مندمجة تتماشى مع الموارد البشرية والطبيعية

الصحافة اليوم:انتظم هذا الاسبوع الملتقى الوطني الاقليمي حول «تحديات وآفاق التنمية المستدامة بشمال افريقيا» بمشاركة هيئة الموارد الدولية وممثلي عدة بلدان عربية، مصر وليبيا والجزائر والمغرب وموريطانيا وتندرج أعمال هذا المنتدى الذي تشرف عليه وزارة الشؤون المحلية والبيئة في اطار مسار تشاركي تم ارساؤه ببلادنا منذ عدة سنوات للتشاور المتواصل مع مختلف الأطراف الوطنية حول أسس وقضايا التنمية المستدامة والجوانب المرتبطة بها الاقتصادية والاجتماعية والبيئية.

ويهدف هذا المنتدى إلى تحقيق تنمية مستدامة حقيقية ذات بعد اجتماعي قوي وتعزيز اقتصاد ذي قيمة عالية وخلق فرص عمل باستخدام تكنولوجيات جديدة ومبتكرة ذات كثافة طاقية منخفضة وتراعي التوازنات الإيكولوجية إلى جانب الاستجابة لاحتياجات وتطلعات السكان وخاصة الشباب، في إطار التوازن الجهوي والتضامن الوطني بين مختلف مكونات المجتمع علاوة على التصرف المستدام في رأس المال الطبيعي المحدود والهش وغالبا ما يكون مستغلا بشكل مفرط. كما يتطلع إلى إرساء حوكمة جدیدة تنبني على اللامركزية وتعتمد على المناهج التشاركية وتأخذ في الاعتبار الركائز الثلاثة للتنمية المستدامة الاقتصادیة والاجتماعیة والبیئیة.


لإعداد دراسات الماجستير والدكتوراه بالخارج بعنوان السنة الجامعية القادمة :

منح جامعية للمتفوقين في اختصاصات متعددة

في إطار برنامج وزارة التعليم العالي والبحث العلمي لتكوين مكوني التعليم العالي بالخارج ستوفر الوزارة بالنسبة الى السنة الجامعية 2020-2019 عددا من المنح لإعداد دراسات الماجستير والدكتوراه بالخارج للطلبة المتفوقين في عدد من الاختصاصات.

وبالنسبة لتدابير الترشّح فتنطلق يوم 19 ديسمبر 2018 بارسال كل مؤسسة آليا الى رئاسة الجامعة القائمة الاسمية في الطلبة الأوائل الراجعين اليها بالنظر حسب الشروط والاختصاصات المنصوص عليها على أن يساوي عدد المرشحين ضعف عدد المنح المعروضة بكل اختصاص.

هذا وتنظم الجامعة اختبارات نفسية باشراف الاخصائيين النفسيين لتقييم مدى الاستعدادية النفسية للطالب للدراسة بالخارج واختبارات في اللغة لتقييم مدى تمكن الطالب من لغة الدراسة.

عرض النتائج 8 إلى 14 من أصل 470

< السابقة

1

2

3

4

5

6

7

التالية >