الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

ثقافة



جذور وأعلام الفكر الإصلاحي بتونس (الحلقة الثالثة) :

خير الدين التونسي وإصلاحاته:

بقلم: جعفر الأكحل

الحلقة 3

تولى خير الدين الوزارة الكبرى (رئاسة الوزارة والخارجية والداخلية والمالية) في ظروف صعبة وذلك بداية من سنة 1873 بعد أن اضطر الباي محمد الصادق (1859م ـ1882م) الى عزل الوزير الأكبر مصطفى خزندار الذي أفسد الحياة السياسية والاقتصادية والمالية للبلاد وعبث بمصالح البلاد مع الدول الأوروبية. كانت مهمة خير الدين جسيمة والتركة ثقيلة فسعى الى اصلاح الأوضاع بهمة عالية وبإخلاص وبمساعدة صفوة من المصلحين من أمثال الشيخ العلامة سالم بوحاجب ومحمد بيرم الخامس ومحمد السنوسي والجنرال حسين ومحمد العزيز بوعتور وآخرين.


المهرجان الدولي عروس البحر بالمنستير

حوار الأمم والشعوب محور دورته العاشرة


تعيش ولاية المنستير من 13 إلى 17 أوت الجاري على إيقاع تظاهرة ثقافية بحرية هي المهرجان الدولي عروس البحر في دورته العاشرة وذلك بالاشتراك بين الفرع الجهوي لاتحاد الكتاب التونسيين بالمنستير ومندوبية الشؤون الثقافية بالجهة وإذاعة المنستير وبلدية المنستير.

ويشارك في هذه الدورة عدد من المثقفين والباحثين من تونس والجزائر ومصر والسعودية والعراق ولبنان، يتقدمهم الدكتور أشرف كمال الأمين العام للحوار الثقافي الدائم العربي والدكتور عبد الكريم بعلبكي الأمين العام للاتحاد الدولي للصحافة والفنون والأديب والإعلامي مصباح قديري رئيس المكتب الوطني لاتحاد الصحفيين والإعلاميين الجزائريين...

وسيفتتح هذا المهرجان الدولي بتدشين معرضين: الأول للفنون التشكيلية وينطوي على لوحات للرسامات العصاميات والثاني للكتاب التونسي ثم بموكب رسمي تتخلله مداخلات تأطيرية للدورة من قبل المشرفين على هذا المهرجان ولضيوفه العرب. وسيتم ليلا إحياء شواطئ البحر بعروض فنية تقليدية تحمل عنوان دخلة العوامرية» بقيادة الفنان عليا المقدم.


«الحضرة 3» للفاضل الجزيري بمهرجان قرطاج الدولي:

تزاوج بارع بين الموسيقى الصوفية والموسيقى الغربية يُعرّي أحاسيس الوجع المكتومة في الوجدان الإنساني


سهِر جمهور الدورة 54 لمهرجان قرطاج الدولي، أول أمس، مع عرض «الحضرة 3» للفاضل الجزيري. وقد أقبل بأعدادٍ غفيرة لمتابعة هذا العمل الصوفي المتجدّد، الذي حضره أيضا رئيس الحكومة يوسف الشاهد ووزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين وعدد من أعضاء مجلس نواب الشعب.

وتألف العمل من حوالي 100 عنصر بين منشدين وعازفين وراقصين وكورال. وقد بدا شبيها إلى حدّ كبير بـ «الحضرة 2»، رغم أنّ الفاضل الجزيري أكد على إيمانه بـ «المشروع الحي والمتجدد»، وأن الجديد في «الحضرة 3» هو الآلات الموسيقية والمنشدون والإضاءة.

ولم يكتف الجزيري في «الحضرتيْن» بالآلات الموسيقية المألوفة كالبندير والطبلة، بل أدخل عليْهما آلات موسيقية غربية إيقاعية ونفخية ووترية كالسكسيفون والقيتار والقيتار باص والباتري والكمنجة، دون أن يفقد العرض سماته الروحية في المجمل، رغم إيقاعات موسيقى الروك الصاخبة التي غلبت على بعض المقاطع الغنائية، واعتبرها عدد من الحاضرين قد أفرغت الحضرة من طابعها الأصيل.


مهرجان الحمامات الدولي 2018

«طريق المقام» و «عروق»...رواية التحديات


واكب جمهور مهرجان الحمامات الدولي في دورته الرابعة و الخمسين، ليلة الاربعاء الماضي عرضين موسيقيين ; الأول « طريق المقام » للفنان زياد الزواري، و »عروق » للفنان بدر الدين الدريدي.

عرضان يؤمنان بالجذور و بأهمية التراث، أعمال فنية مبتكرة تمزج بين مختلف المذاهب الموسيقية، بأسلوب جديد متجدد مشبع بنفس حداثي، «عروق» و «طريق المقام».

«طريق المقام» هو مشروع طريق درب ومسار لفنان حاد عن كل المسارات التقليدية المعهودة وكسر كل القيود.

إنه مشروع يتكون من أربعة أفراد بقيادة صاحبه و عازف الكمان الفنان زياد الزواري، وعازف القيتار التونسي غسان الفندري، والتركي «عبد الرحمان أريكسيفي» على آلة الباس، والأرميني «جوليان تكيان» على آلة الباتري، لينقلوا مزيجا من الإيقاع الأرميني والأنغام التركية.


مهرجان بنزرت الدولي

الفنان الاكوادوري «أليو» يصنع الحدث


عاش أحباء وجماهير مهرجان بنزرت الدولي في دورته السادسة والثلاثين سهرة رومانسية موسيقية جد جميلة مع الفنان العالمي المتميز أليو وهي الأولى والوحيدة بتونس وبإفريقيا ككل بعد أن شهد نجاحا منقطع النظير عبر الشاشات او عبر وسائل التواصل الاجتماعي ولاسيما قناته الخاصة على اليوتيوب حيث فاق عدد متابعيه أكثر من مائة مليون مشاهدة ...

سهرة يمكن اعتبارها بالفعل سهرة متميزة على جميع الأصعدة رغم الاشكال الذي عرفه الفنان أليو في أول السهرة ليحلق المهرجان عاليا ويحقق احد أهدافه وهو بلوغ العالمية.

خلال هذه السهرة الموسيقية المتميزة اكتشفت جماهير المهرجان نوعا جديدا من الموسيقى المغايرة تماما لما تم اعتياد سماعه خاصة خلال السنوات الأخيرة . هذه السهرة الثقافية بامتياز نفضت عن اذان كل من تابعها من الجماهير الذي فاق عدده خمسة آلاف متفرج صخب الموسيقى السريعة لتبقى خالدة في الذهن .معزوفات رومانسية زادتها رونقا وجمالا كيفية توظيف الأضواء التي اعدها الفنان والتي كانت تتماشى مع كل أغنية ومع كل ايقاع مما جعل الجماهير الحاضرة في هذه السهرة تنساب كالأمواج في حركات متناسقة ومتميزة حسب هذه الايقاعات الهادئة الجميلة .


«الكركارة» لجمعية أرتيموس للمسرح :

حكاية خبز معجون بالدم البشري


يحدث للجمعيات المسرحية الهاوية أن تنتج عملا ينافس مجال الاحتراف وقد يتفوّق عليه رغم قلة الإمكانيات وعدم تفرّغ هواة رابع الفنون لمعانقة الخشبة كلما عنّ لهم ذلك، فهم عادة اختاروا هذا السبيل مدفوعين بالحب فقط ويمضون لكسب قوتهم في أماكن أخرى وأحيانا أو غالبا ينفقون على المسرح من أموالهم الخاصة لأن وزارة الإشراف ومؤسساتها الثقافية لا تهتم بدعمهم ماديا ولا توفر لهم مستلزمات العمل ومع ذلك يظلّون صامدين حبّا في أبي الفنون والمواجهة المباشرة مع عشاقه ورصد تفاعلهم...

جمعية «أرتيموس» للمسرح بسكرة واحدة من هذه الجمعيّات وهي وإن كانت شابة (تأسست سنة 2012) فقد استطاعت أن تلفت إليها أنظار الجمهور وبعض نقاد المسرح لجديتها في انتقاء نصوص تفجّرها على الخشبة وتثير حولها الجدل... أحدث انتاجات هذه الجمعية كان مسرحية «الكركارة» التي عرضت في غضون هذا العام في الكثير من التظاهرات المسرحية وتحصلت على جوائز كثيرة من بينها جائزة أحسن عمل متكامل بمهرجان المسرح العربي واد الليل وأفضل سينوغرافيا بمهرجان عبد العزيز العقربي وأحسن عمل متكامل في المهرجان الوطني لمسرح الهواة بقصور الساف...


كتاب «الثورة الرقمية، ثورة ثقافية؟» لريمي ريفيل

وسيلة للتحرّر والهيمنة في الوقت نفسه


حمل الكتاب الجديد للسلسلة الشهرية «عالم المعرفة»، عدد جويلية ، عنوان «الثورة الرقمية، ثورة ثقافية؟». الكتاب من تأليف عالم الإجتماع الفرنسي ريمي ريفيل المهتمّ بالآداب والعلوم الإعلامية والذي يدرّس اجتماعيات الإعلام في جامعة باريس الثانية ، ومن ترجمة المغربي سعيد بلمبخوت.

نحن اليوم في القلب من ثورة صناعية ثالثة ، بعد ثورة صناعية أولى مع تطور الآلة البخارية و السكّة الحديدية ، ثمّ ثورة ثانية اعتمدت على الكهرباء والبترول. امّا الثورة الصناعية الثالثة فهي تنهض على التطور الهائل للإلكترونات والإعلامية والأنترنات. «ويؤكد المؤرخ الفرنسي كارون أنّ تلك الثورات الثلاث مختلفة جدّا بصورة مبدئية ، لكن لديها سمات مشتركة: ففي كلّ مرّة نلاحظ ظهور شبكات موسعة (سكة الحديد والكهرباء والأنترنت) مع ظهور شخصيات مبتكرة (جيمس وات وآلته البخارية، توماس اديسون وإمبراطوريته الصناعية، بيل غيتس مع ميكروسفت). فتلك التطورات التكنولوجية التي خلخلت في الوقت نفسه طرق الإنتاج وطرق الإستهلاك تقترن كذلك بظهور تصوّر يبدو أنّه يعزّز ميلاد إنسانية جديدة. هكذا يبدو العديد من الخطابات الطوباوية اليوم حول العوالم الإفتراضية الجديدة التي تظهر في الأفق أو حول القدرات المعرفية الجديدة لإمكانية الزيادة في طول عمر الإنسان» (ص 17).

عرض النتائج 15 إلى 21 من أصل 229

< السابقة

1

2

3

4

5

6

7

التالية >